وسائل الإعلام تهتم بتسريحة برلمانية روسية أكثر من عملها
أخبار الخليج -

طوال حياتها البرلمانية (17 عاما)، كان السؤال الأول في معظم البرامج التي استضافتها حول تسريحة شعرها، بيد أن أمورا أخرى أهم جعلت من فالنتينا بترينكو بطلة في أعين الشعب الروسي. تركت عضو مجلس الشيوخ الروسي فالنتينا بترينكو مقعدها الذي شغلته في المجلس زهاء 17 عاما، صباح أمس، بعدما اتخذت قرارا بالتخلي عن منصبها لصالح المجتمع المدني، وتحديدا قضايا الأمومة والطفولة التي ترعاها في إطار منظمة «أمهات روسيا» التي ترأسها. 

لقد كانت تسريحة الشعر التي تميزت بها دائما فالنتينا بترينكو محل تساؤل تارة، وسخرية تارة أخرى، واهتمام من جانب وسائل الإعلام الروسية والعالمية تارة ثالثة. وبظهور وسائل التواصل الاجتماعي، أصبحت بترينكو إحدى أبطالها من خلال صور وكاريكاتيرات، من دون أن يعلم معظم المستخدمين في روسيا أو العالم، أن تلك البطلة نالت عددا من الأوسمة من بينها: وسام الاستحقاق (2007)، وسام «الرجولة» (1994)، وسام «الإنجازات الوطنية» من الدرجة الثانية، وغيرها.



إقرأ المزيد