رحيل نيمار.. ديبالا يدخل على الخط
أخبار الخليج -

ذكرت تقارير صحفية أن فريق يوفنتوس الإيطالي يسعى جاهدا للتخلص من نجمه الأرجنتيني باولو ديبالا خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وذكرت صحيفة "آس" الإسبانية أن الأرجنتيني ديبالا خرج من حسابات المدير الفني الجديد للفريق الإيطالي ماوريسيو ساري، الأمر الذي يضع اللاعب أمام خيارات محدودة.

وكشفت تقارير في الأيام الماضية عن أن نادي باريس سان جرمان الفرنسي يعتبر أقرب الوجهات المحتملة لرحيل ديبالا خلال الفترة الحالية.

يأتي ذلك بعد غلق باب القيد في الدوري الإنجليزي الممتاز، إذ كان هناك أكثر من ناد يراقب الأرجنتيني ديبالا، لاسيما مانشستر يونايتد الإنجليزي.

وكان اللاعب قريبا من "الشياطين الحمر"، لكن راتبه الكبير وقف حائلا دون إتمام الصفقة، وهو ما تكرر بعد ذلك في مفاوضات انتقال اللاعب إلى توتنهام الإنجليزي.

وكشفت تقارير إيطالية، الأربعاء، أن العلاقة بين ديبالا وإدارة ناديه وكذلك الجهاز الفني للفريق بقيادة ساري، دخلت مراحل سيئة جدا، وأن الطلاق بين الجانبين بات وشيكا.

وكان ساري قد كشف عن نواياه بشأن اللاعب الأرجنتيني مؤخرا حين ألمح إلى أنه قد لا يكون ضمن قائمة "السيدة العجوز" في بطولة دوري أبطال أوروبا.

وكشف موقع "كالتشيو ميركاتو" الإيطالي الشهير أن اللاعب عقد جلسة مع مسؤولي النادي، وطلب البقاء ضمن صفوف بطل إيطاليا، وإثبات جدارته في البقاء مع الفريق، لكنهم تجاهلوا هذه الرغبة، وهناك إصرار على رحيله.

وكشف الموقع أن هناك مفاوضات بين إدارة يوفنتوس ومسؤولين في باريس سان جرمان من أجل الاتفاق على رحيل اللاعب للعملاق الفرنسي.

وأكد أن مسؤولي يوفنتوس يترقبون رحيل البرازيلي نيمار دا سيلفا الوشيك عن الفريق الباريسي، من أجل غلق ملف ديبالا مع الفريق بشكل نهائي، حيث ستكون "حديقة الأمراء" هي الوجهة المقبلة للنجم الأرجنتيني.

ووفقا لتقارير إيطالية فإن باريس سان جرمان قد وافق على الراتب المرتفع للاعب، والبالغ نحو 12 مليون يورو سنويا، كما سيدفع ليوفنتوس نظير الحصول على توقيعه نحو 70 مليون يورو.



إقرأ المزيد