«الأشغال»: إنجاز 64% من الأعمال الإنشائية بمدرسة الرفاع الغربي الابتدائية للبنات
أخبار الخليج -

صرحت المهندسة مريم عبدالله أمين مدير إدارة مشاريع البناء بوزارة الاشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني بأن نسبة الإنجاز في مشروع إنشاء مبنى أكاديمي إضافي وصالة متعددة الأغراض بمدرسة الرفاع الغربي الابتدائية للبنات بلغت 64%، ومن المؤمل الانتهاء من المشروع وتسليمه لوزارة التربية والتعليم في الربع الاخير من هذا العام.

وقالت مدير إدارة مشاريع البناء بأنه تم الانتهاء من الأعمال الانشائية للمبنى وجاري العمل حاليا على أعمال التشطيبات الداخلية والخارجية والأعمال الكهروميكانيكية، كما يجري العمل في الأعمال الخارجية بالموقع.

الجدير بالذكر أن الوزارة قامت بأعمال التصاميم للمشروع لصالح وزارة التربية والتعليم وتشرف على تنفيذه، حيث يندرج المشروع ضمن خطة وزارة التربية والتعليم لمواكبة الطلب المستمر لإنشاء العديد من المدارس وإمكانية التوسع في المدارس الحالية في مختلف مناطق مملكة البحرين حسب الاولويات بهدف توفير المقعد الدراسي لجميع الطلبة وتقريب الخدمات التعليمية من مناطق سكنهم.

وقد راعت وزارة الأشغال في تصميم المشروع أن يتناسب مع المتطلبات الحديثة لوزارة التربية والتعليم بما يواكب التطور التعليمي المستمر في المملكة وتوفير بيئة مريحة وممتعة في التعليم، حيث يتم إنشاء المبنى الأكاديمي الإضافي على مساحة بناء تبلغ 2872 متر مربع ويتكون من أربعة طوابق ويشتمل على 7 فصول دراسية يخصص إحداها لذوي الاحتياجات الخاصة، مختبرات متعددة الأغراض لمختلف مواد العلوم والتربية الأسرية وما يتصل بها من مكاتب للهيئة التعليمية والإدارية ومقصف مدرسي، بالإضافة الى انشاء صالة متعددة الأغراض ومرافق خدمية تتضمن دورات للمياه ومخازن ومحطة كهرباء فرعية وخزان مياه، كما وتتوافر في الفصول الدراسية جميع الوسائل التعليمية الحديثة.

كما تم الأخذ بعين الاعتبار في تصميم المبنى الاضافي متطلبات ومواصفات الاستدامة والمباني الخضراء حيث يتم تطبيق سياسة ترشيد استهلاك الطاقة للحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية كاستخدام كافة أساليب العزل الحراري للأسطح والجدران والأسقف والزجاج العازل للحرارة مما يخفض من تكاليف استهلاك الكهرباء والذي يمثل نظام التكييف الجزء الأكبر فيها، علاوة على ذلك فإن من مميزات الزجاج المزدوج والأسقف المعزولة صوتيا التقليل من مستوى الضوضاء داخل المبنى وتوفير بيئة داخلية هادئة ومريحة تساعد الطالبات على التركيز والاستيعاب أثناء عملية التدريس. كما أنه سيتم استخدام الدهانات ذات المركبات العضوية المتطايرة المنخفضة والمضادة للكربون لصباغة الجدران الداخلية والخارجية.

وقد روعي في التصميم توفير كافة التسهيلات لتنقل وحركة الطالبات أو الموظفات من ذوي الاحتياجات الخاصة والحوامل، حيث سيتم توفير المنحدرات عند كافة مداخل المبنى الأكاديمي بالإضافة إلى توفير مصاعد بالقرب من المداخل لضمان سهولة تنقلهم عبر الطوابق وتوفير دورات مياه ذات حجم يتناسب مع احتياجاتهم.

يذكر أنه قد تم ترسيه المشروع من قبل مجلس المناقصات والمزايدات على شركة يوسف الزياني للتجارة والمقاولات بتكلفة إجمالية تبلغ 926.155 دينار بحريني (تسعمائة وستة وعشرون ألفا ومائة وخمسة وخمسون دينارا).



إقرأ المزيد