وزير الرياضة الروسي: يجب ألا تصبح مكافحة المنشطات مادة للتلاعب السياسي
روسيا اليوم -

وزير الرياضة الروسي: يجب ألا تصبح مكافحة المنشطات مادة للتلاعب السياسي

Sputnik

تابعوا RT علىRT
RT

شدد وزير الرياضة الروسي أوليغ ماتيتسين على ضرورة ألا تخضع أجندة مكافحة المنشطات للتلاعب السياسي، حيث ينتهي الأمر بالرياضيين في جميع أنحاء العالم تحت الخطر.

وناقش ماتيسين مع رئيس الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) فيتولد بانكا اليوم الأربعاء، خلال اجتماع بينهما في اسطنبول، استعادة حقوق الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات (روسادا). وكانت محكمة التحكيم الرياضية "كاس" قد أقرت في ديسمبر 2020، قد أعلنت استبعاد روسيا لمدة عامين عن المشاركة في البطولات الدولية الكبرى بينها الألعاب الأولمبية والبارالمبية "طوكيكو 2020" ودورة الألعاب الأولمبية الشتوية في الصين عام 2022، وذلك لانتهاكها قوانين مكافحة المنشطات.

وقلص القضاة الثلاثة الذين عينتهم المحكمة إلى النصف عقوبة الاستبعاد لأربع سنوات التي اقترحتها الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) عام 2019، في حين منحت الفرصة أمام الرياضيين الروس الذين لم يسبق معاقبتهم بسبب تناول المنشطات، للمشاركة تحت علم محايد.

حيث شارك الفريق الروسي في دورة الألعاب الأولمبية "طوكيو 2020" تحت راية اللجنة الأولمبية الروسية بسبب عقوبات الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات، وتم عزف مقطوعة من مؤلفات الموسيقي الروسي الشهير، بيوتر تشايكوفسكي، أثناء تتويج الرياضيين الروس، بدلا من النشيد الوطني الروسي.

وقال ماتيتسين "روسيا معنية بضمان استقرار النظام العالمي لمكافحة المنشطات. من المهم بالنسبة لنا ألا تصبح أجندة مكافحة المنشطات هدفا للتلاعب السياسي، لأنه في النهاية، يشكل ذلك تهديدا للرياضيين في جميع أنحاء العالم".

وأضاف "تحترم روسيا قرار محكمة التحكيم الرياضية وتفعل كل ما هو ضروري حتى يكون الرياضيون الروس بحلول ديسمبر 2022 مشاركين كاملين في أي بطولات عالمية. وفي الوقت نفسه، عارضت روسيا باستمرار مبدأ المسؤولية الجماعية فيما يتعلق بالرياضيين".

كما قال ماتيتسين إن وزارة الرياضة في الاتحاد الروسي مستعدة لمواصلة العمل مع الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) لصالح الحركة العالمية لمكافحة المنشطات.

وأكد الوزير أن الجانب الروسي سيواصل سياسته لضمان الاستقلال التشغيلي والمالي لوكالة (روسادا)، وهو أحد الشروط الرئيسية لاستعادة عضوية وكالة (روسادا) الكاملة في الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا).

كما تمت خلال الاجتماع، مناقشة الإجراءات العملية لتنفيذ خطة تأهيل وكالة (روسادا)، والتحضير للدورة الثامنة لمؤتمر الأطراف في اتفاقية اليونسكو لمكافحة المنشطات في الرياضة، وآفاق التعاون في المستقبل.

واتفق الطرفان على عقد مثل هذه الاجتماعات على أساس منتظم.

المصدر: وكالة "تاس" 

تابعوا RT علىRT
RT


إقرأ المزيد