الرفاع في صدارة المجموعة الثانية واول فوز لمدرسة عراد في بطولة سمو الشيخ عيسى بن علي المدرسية لكرة السلة
وكالة أنباء البحرين -

2017/10/13 - 34 : 01 PM

المنامة في 13 اكتوبر/بنا/ اعتلى فريق مدرسة الرفاع صدارة المجموعة الثانية لبطولة سمو الشيخ عيسى بن علي بن خليفة آل خليفة المدرسية الأولى لكرة السلة، بفوزه على فريق مدرسة مدينة حمد الإعدادية "الجديدة" بنتيجة (51/20)، في المباراة التي أقيمت بينهما امس الخميس على صالة مدرسة مدينة عيسى الإبتدائية الإعدادية للبنين، ضمن منافسات الجولة الثانية لحساب المجموعة الثانية من المسابقة.

وحافظ فريق مدرسة الرفاع على سجله خال من الهزائم وارتقى لصدارة المجموعة بعد أن رفع رصيده إلى 4 نقاط من فوزين متتاليين، فيما تلقى فريق مدرسة مدينة حمد الخسارة الثانية له على التوالي ويحافظ على رصيده بنقطتين.
واستحق فريق مدرسة الرفاع هذا الفوز، بعد أن قدّم نجومه الصغار أداءً جماعيا متوازنا في الدفاع والهجوم، وفي مقدمتهم كلا من محمد هاشم ومحسن علي ومروان محمد ويوسف أحمد وعمر مختار اللذين تناوبوا على تسجيل جميع نقاط الفريق.
وأدار اللقاء الحكمان محمود كاظم وعادل العريض، والمسجل أحمد العريض، والميقاتي جمال العريض وميقاتي 24 ثانية علي أحمد.
وسيلتقي فريق مدرسة مدينة حمد الإبتدائية الإعدادية مع فريق مدرسة النسيم الدولية يوم الإثنين المقبل، في الجولة الثالثة لحساب المجموعة ذاتها، فيما سيخضع فريق مدرسة الرفاع للراحة الإجبارية حسب نظام الدوري.

كما سجل فريق مدرسة عراد فوزه الاول على فريق مدرسة النسيم الدولية الخاصة بنتيجة 59 نقطة مقابل 4 نقاط، بعد مواجهة من طرف واحد لم يجد فيها أبناء عراد أدنى صعوبة في تحقيق الفوز بأول مباراة لهم ضمن المجموعة الثانية.
وجاءت نتائج الأوقات الأربعة في المباراة كالتالي: 18-1، 18-1، 18-2 و5 نقاط دون مقابل، والملاحظ في الأوقات الثلاثة الأولى إن فريق عراد سار على وتيرة واحدة دون التراجع، إذ سجل 18 نقطة في كل ربع، بينما تراجع العدد إلى خمس نقاط في الربع الأخير بعد إشراك مجموعة كبيرة من البدلاء الذين أخذوا فرصتهم وساهموا في الفوز.
وحصل عراد على أول نقطتين في البطولة من مباراة واحدة، فيما أصبح للنسيم نقطتان كذلك ولكن من مباراتين خسرهما كلتاهما، وسيكون أمام فريق عراد الفرصة للمنافسة على التأهل للدور الثاني عبر المباريات الثلاث المتبقية له في المجموعة الثانية للدور التمهيدي، فيما يبدو بأن النسيم سيكتفي بالمشاركة واكتساب الخبرة والاستفادة من بقية المباريات.

وقال مدرب فريق مدرسة مدينة حمد الإعدادية "الجديدة"، معلم التربية الرياضية محمد حسين محفوظ، إن حظوظ فريقه في التأهل إلى المرحلة المقبلة من البطولة لا زالت قائمة.
وذكر أن فريقه رغم تلقيه لخسارتين في الجولتين الماضيتين أمام فريقي مدرسة أوال ومدرسة الرفاع، إلا أنّه قدّم مستويات جيدة، متأملا أن يرتفع النسق الفني للفريق في المباريات المقبلة.

وأثنى المدرب الوطني فاضل ميلاد المشرف على قطاع الفئات السنية لكرة السلة بالنادي الأهلي ومدرب فريقي الناشئين والشباب على المبادرة التي أطلقها سمو الشيخ عيسى بن علي آل خليفة رئيس الاتحاد البحريني لكرة السلة عبر اقامة بطولة للمدارس تحمل اسم سموه وتحظى بالدعم والرعاية والاهتمام وذلك بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم متمثلة في إدارة التربية الرياضية والكشفية والمرشدات.
وقال: كنا ننتظر هذه البطولة منذ زمن طويل مؤكداً أن اقامة هذه البطولة تحت مظلة الاتحاد تشجع وتسهل من مهمة المدربين الوطنيين في الحضور واكتشاف المواهب، وتابع: تحسب هذه المبادرة إلى سمو الشيخ عيسى بن علي وتنصب في مصلحة الأندية والمنتخبات الوطنية وكرة السلة بشكل عام، ومن المتوقع ان يكون لهذه البطولة انعكاسات ايجابية مستقبلاً.
وتابع: تسهم هذه البطولة في انتشار اللعبة على مستوى المدارس وهذا أمر مهم جداً لأن أكبر قاعدة بشرية بالإمكان الاستفادة منها هي طلاب المدارس حيث بالإمكان اكتشاف الخامات المميزة منهم وضمهم إلى الأندية، وبين أن النادي الأهلي يحرص دائماً على زيارة المدارس والبحث عن المواهب في جميع الألعاب.
واقترح فاضل ميلاد أن يشكل منتخب مدرسي يكون ثمرة هذه البطولة بحيث يضم نخبة اللاعبين وتمنى أن يشارك هذا المنتخب في دوري الأشبال لكرة السلة ليكون داعما رئيسيا للمنتخبات مستقبلا.

س.ي

بنا 1028 جمت 13/10/2017

عدد القراءات : 1         اخر تحديث : 2017/10/13 - 34 : 01 PM



إقرأ المزيد