سيرينا ويليامز تُقارن بين فيدرر و نادال
سبورت 360 -
نوفاك ديوكوفيتش

نجح النجم الصربي نوفاك ديوكوفيتش من خطف صدارة التصنيف العالمي للتنس ، رغم تراجعه للمركز 22 في منتصف يونيو / حزيران الماضي.

وقدم ديوكوفيتش موسما استثنائيا بعد عودته من إصابة طويلة امتدت لعدة أشهر ، وفيما يلي نرصد لكم قصة نوفاك خلال موسم 2018 :

– ديوكوفيتش حصد هذا العام لقبين في البطولات الأربع الكبرى (ويمبلدون و أمريكا المفتوحة)

– فاز بلقبين في بطولات الأساتذة (سينسيناتي و شنغهاي)

التصنيف والترتيب العالمي للتنس – رجال

التصنيف والترتيب العالمي للتنس – سيدات

– نجح في إنهاء الموسم بصدارة التصنيف العالمي للتنس

– أصبح ديوكوفيتش أول لاعب يكون خارج التوب 20 ويقفز إلى التصنيف الأول في نفس الموسم منذ مارات سافين في عام 2000.

– حقق الجولدن ماسترز (كأول لاعب في التاريخ يفوز بلقب جميع بطولات الماسترز)

– أصبح يتفوق على جميع لاعبي التوب 10 الحاليين في المواجهات المباشرة

– فاز بجائزة أفضل عودة في موسم 2018

– تصدر قائمة أكثر اللاعبين جمعا للجوائز المالية برصيد 12609672 دولار.

أبرز ما صرح به ديوكوفيتش هذا الموسم :

“صناعة تاريخ الرياضة التي أحبها من كل قلبي هو دائما ذات مغزى بالنسبة لي ، مرة أخرى في فبراير من هذا العام ، كان لي عملية جراحية ، كان لي 6 انتصارات وستة خسائر”.

“لم أكن أمارس هذه اللعبة بشكل جيد وما زلت أحاول طرقًا لتنسيق الجسم والعقل معاً ، بعد العملية كان موسم الملاعب العشبية محفزًا ، كنت أتوقع لفترة طويلة أن كأس سينسيناتي كان التحدي الأكبر في سينسيناتي ضد روجر الذي هو أكثر لاعبي البطولة نجاحاً ، لقد خسرت أمامه 2 أو 3 نهائيات ، كانت كبيرة ، تعرف من أجل الفوز كان عليّ أن أتغلب على هذه العقبة الكبيرة ، ولقد تمكنت من القيام بها ،لذلك كان يومًا عظيمًا”.

“إذا أخبرتني قبل 4 أو 5 أشهر ، ستكون في المركز الأول وتحقق لقبين جراند سلام ،وسينسيناتي سيكون من المدهش”.