لقب أغنى رجل في العالم بحوزة "بيزوس".. وداعا إيلون ماسك
الوطن نيوز -

العين الإخبارية

تمكن مؤسس شركة أمازون جيف بيزوس، من العودة لتصدر قائمة أغنى أغنياء العالم منتزعا لقب أغنى شخص بالعالم من مؤسس تسلا إيلون ماسك

وارتفع صافي ثروة بيزوس بنحو 2.4 مليار دولار لتصل إلى 184.9 مليار دولار، بعد أن قفز سهم أمازون عملاق التجارة الإلكترونية بنحو 1.5%ٌ، خلال تعاملات أمس الأربعاء.

وفقًا لتقديرات فوربس، فإن ثروة بيزوس تزيد بنحو 200 مليون دولار عن ثروة ماسك، الذي تقدر ثروته بنحو 184.7 مليار دولار .

حصل رئيس شركة تسلا الأمريكية لتصنيع السيارات الكهربائية، لفترة وجيزة على المركز الأول مزحزحًا بيزوس عن صدارة القائمة، يوم الجمعة الماضي ومرة أخرى يوم الثلاثاء، وفقًا لتقديرات فوربس.

ارتفعت أسهم شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية بنسبة 0.6% يوم الأربعاء، ما أدى إلى زيادة طفيفة في ثروة مؤسسها الملياردير بنحو مليار دولار.

في حين يتنافس ماسك وبيزوس على الصدارة، حيث يعد كلاهما أغنى بما يتجاوز 30 مليار دولار من ثالث أغنى شخص في العالم، قطب السلع الفاخرة الفرنسي برنار أرنو، الذي تقدر فوربس ثروته الآن بـ 150.5 مليار دولار.

ترتيب 2020

كان بيزوس أغنى شخص في العالم لمعظم عام 2020، في حين تمكن ماسك من زيادة ثروته والارتقاء في القائمة بشكل كبير خلال العام الماضي، حيث نمت ثروته بمعدل غير مسبوق.

ارتفع صافي ثروته بنحو 160 مليار دولار منذ آذار/مارس 2020، حيث كانت تبلغ حينها 24.6 مليار دولار. نمت ثروة ماسك بفضل الارتفاع الصاروخي في أسعار أسهم تيسلا، في عام 2020.

كان الدافع وراء صعود ثروة إيلون ماسك هو الارتفاع غير المسبوق في سعر سهم شركة تسلا Tesla، الذي ارتفع بنسبة 743% العام الماضي على خلفية الأرباح الثابتة، والإدراج في مؤشر S&P 500 والحماس من وول ستريت ومستثمري التجزئة على حد سواء.

تؤدي القفزة في سعر سهم تسلا Tesla إلى تضخيم قيمة التقييم لسنوات ضوئية بعيدًا عن شركات صناعة السيارات الأخرى على العديد من المقاييس.

أنتجت Tesla ما يزيد قليلاً عن نصف مليون سيارة العام الماضي، وهو جزء بسيط من إنتاج شركة Ford Motor وشركة جنرال موتورز ، وتستعد الشركة لتحقيق المزيد من المكاسب على المدى القريب.

ويطمح إيلون ماسك، (الملياردير المتهور) بأن يصل حجم مبيعات شركة تسلا لصناعة السيارات الكهربائية إلى مليوني سيارة سنويا، خلال الفترة المقبلة.




إقرأ المزيد