سؤال لـ2 مليار مستخدم.. ما مصير من يرفض الموافقة على تحديث "واتساب"؟
الوطن نيوز -

سؤال الساعة لمستخدمي تطبيق "واتساب".. ماذا يحدث لمستخدميه الذين لا يقبلون الشروط بحلول الموعد النهائي 15 مايو؟

قالت "واتساب" في وقت سابق من هذا الأسبوع إنها ستسمح للمستخدمين بمراجعة تحديث الخصوصية المخطط لها "بوتيرة خاصة بهم" وستعرض لافتة لتوضيح التغييرات بشكل أفضل في شروطها. ولكن ماذا يحدث لمستخدميه الذين لا يقبلون الشروط بحلول الموعد النهائي 15 مايو؟

في رسالة بريد إلكتروني إلى أحد شركائها التجار، أطلع عليها موقع "تيك كرانش" الأمريكي ، قال "واتساب" المملوك لشركة فيسبوك إنه "سيطلب ببطء" هؤلاء المستخدمين للامتثال للشروط الجديدة "من أجل الحصول على وظائف التطبيق الكاملة" بدءًا من 15 مايو/ أيار القادم.

وبحسب الرسالة، فإنه "إذا استمروا في عدم قبول الشروط، "لفترة قصيرة، سيتمكن هؤلاء المستخدمون من تلقي المكالمات والإشعارات، لكن لن يتمكنوا من قراءة أو إرسال الرسائل من التطبيق".

ولفت الموقع إلى أنه بعد أسابيع من ذلك سيتم حذف الحسابات تلقائيا، مشيرا إلى أن سياسة الخصوصية الجديدة تنص على أنه سيتم حذف الحسابات غير النشطة بعد 120 يوما.

ويقول الموقع: "يبدو أن تطبيق "واتساب" ماض في تطبيق سياسة الخصوصية الجديدة"، مشيرا إلى أنه إذا لم تكن موافقا ولا تنوي الموافقة فيجب عليك أن تبحث مبكرا عن تطبيق آخر يؤدي ذات المهمة.

وتلقت خدمة المراسلة الفورية للتطبيق ردود فعل عنيفة من بعض مستخدميها - بما في ذلك أولئك الموجودون في الهند ، أكبر أسواقها - الشهر الماضي بعد أن قال تنبيه داخل التطبيق إن أمامهم حتى 8 فبراير/شباط الجاري للموافقة على شروط الخصوصية المخطط لها، والتي يتم إجراؤها لتعكس الدخول مؤخرًا في التجارة الإلكترونية، إذا كانوا يرغبون في الاستمرار في استخدام الخدمة.

بعد رد الفعل، أكد واتساب أن تحديث الخصوصية المخطط له تسبب في حدوث ارتباك بين بعض مستخدميهـ قائلا "لقد سمعنا من العديد من الأشخاص عن مدى الالتباس حول تحديثنا الأخير. كان هناك الكثير من المعلومات المضللة التي تسبب القلق ونريد مساعدة الجميع على فهم مبادئنا والحقائق".

منذ عام 2016، منحت سياسات الخصوصية في "واتساب" إذن الخدمة لمشاركة بيانات وصفية معينة مع "فيسبوك" مثل أرقام هواتف المستخدم ومعلومات الجهاز.

وستسمح الشروط الجديدة لـ"فيسبوك" و "واتساب" بمشاركة بيانات الدفع والمعاملات من أجل مساعدتهم على استهداف الإعلانات بشكل أفضل حيث توسع الشركة الاجتماعية العملاقة عروض التجارة الإلكترونية وتتطلع إلى دمج منصات المراسلة الخاصة بها.

تطبيق "واتساب"، الذي يستخدمه أكثر من 2 مليار مستخدم، قرر الشهر الماضي تأجيل قرار تطبيق السياسة الجديدة لمدة ثلاثة أشهر وشرح شروطه للمستخدمين منذ ذلك الحين - على الرغم من أن تفسيراته لم تتناول صراحة ما خططت لفعله مع المستخدمين الذين لم يقبلوا الشروط.




إقرأ المزيد